تقرير | عودة عهد صلاحيات المدرب مع كومان

مع أول توقيع له قرر التخلي عن سواريز مع التخلص من أسماء , كراكيتيتش , و فيدال وحتى توديبو لأسباب انضباطية.

أول شيء قرر عمله هو الرفع من حدة التدريبات البدنية, ومحاولة التجهيز لكل مباراة لأقصى معدل بدني في الملعب ، حتى يمتزج الأسلوب مع تطور جديد وهو المعدل البدني.

بعد التخلص من الأسماء التي لن تطبق أساساً أسلوب كومان, لم يكن متاحاً امكانية توقيع صفقات وبالتالي فكرة التعاقدة مع دي بيك و ديباي وفينالدوم تبخرت. لكن هذا لا يدعو مجال للأعذار.

كومان يعتبر من نوادر المدربين الذين يتحكمون في كل شيء .يخص فريقه من أسماء وصفقات و ليس الرضوخ للإدارة والرضى بما قسم الله ، لأنه نادٍ منح له فرصة العمر.

كومان رفض التعاقد مع برشلونة في (2017). لأن الادارة فرضت عليه أنصاف الحلول وبقي متشبث بالزامية تحكمه في كل شيء إلى أن تحقق مبتغاه بعد (3) سنوات.

على الأغلب كومان سيستمر لسنتين أو أكثر و من يعتقد أن صلاحياته ستقل فلابورتا أيضاً لديه نفس العقلية، وهي صناعة فريق ناجح والتخلص من أي شخث سيثقل كاهل الفريق.

برشلونة ذاهب في طريق فرض هويته من جديد ، وزمن رضوخ المدرب للإدارة على مشارف النهاية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *