ضربة قاصمة لريال مدريد قبل مواجهة ليفانتي

تلقى نادي ريال مدريد، ضربة قاصمة، قبل مواجهة ليفانتي في الليجا، مساء غد السبت، على ملعب “ألفريدو دي ستيفانو”.

وشهد مران الريال الأخير قبل مواجهة ليفانتي، اليوم الجمعة، أزمة دفاعية كبيرة، بغياب كل من سيرجيو راموس، وداني كارفاخال، ولوكاس فاسكيز، وناتشو فرنانديز، والذي شهد غياب الأوروجواياني فيدي فالفيردي، والبرازيلي رودريجو أيضًا.

وحظي ديفيد بيتوني، المدرب المساعد لزين الدين زيدان الغائب بسبب إصابته بفيروس كورونا، في المران بخدمات كل من ألفارو أودريوزولا، ورافاييل فاران، وميليتاو، ومارسيلو، وميندي فقط في الخط الدفاعي.

ولهذا اضطر بيتوني للاستعانة بخدمات مدافعين من فريق الناشئين، مثل فيكتور تشوست، وسيرجيو سانتوس، إضافة للاعب الوسط أنطونيو بلانكو والجناح سرخيو أريباس.

وسيخوض الفريق الملكي مواجهة ليفانتي في وجود 6 غيابات مهمة، حيث لم يتعاف القائد راموس من آلام الركبة اليسرى التي عانى منها منذ مواجهات كأس السوبر الإسباني، وأيضا كارفاخال بسبب آلام عضلية وناتشو المصاب بفيروس كورونا المستجد (كوفيد-19).

كما يعد غياب فاسكيز، الذي كان يغطي غياب كارباخال في الجبهة اليمنى، ضربة جديدة للميرينجي حيث لم يتمكن اللاعب من التدريب مع بقية زملائه هذا الأسبوع بسبب آلام عضلية أيضا.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *