مانزانو قاهر MSN في برشلونة

تعرض ليونيل ميسي قائد برشلونة، للطرد خلال مباراة فريقه أمام أتلتيك بيلباو، في نهائي كأس السوبر الإسباني، بعدما تعدى على لاعب الخصم في الدقيقة الأخيرة من الشوط الإضافي الثاني.

وخسر برشلونة، أمام بيلباو بنتيجة (2-3)، بعدما انتهى الوقت الأصلي بالتعادل (2-2)، قبل أن يحرز ويليامز، هدف الفوز في الشوط الإضافي الأول.

وذكرت صحيفة “موندو ديبورتيفو” أن الحكم جيل مانزانو، والذي قاد صافرة نهائي السوبر، وقام بطرد ميسي، لديه تاريخ طويل من البطاقات الحمراء ضد برشلونة.

وأضافت “رغم أن طرد ميسي صحيح، إلا أن مانزانو كان قد طرد أيضًا لويس سواريز ونيمار خلال فترتهما بقميص برشلونة، ليكمل بذلك ثلاثية البطاقات الحمراء ضد الـ MSN، الثلاثي الذي أذهل العالم قبل بضع سنوات في كامب نو”.

وتابعت أن أول من طرده مانزانو، كان سواريز في 7 فبراير/شباط 2017، خلال مباراة إياب نصف نهائي كأس ملك إسبانيا أمام أتلتيكو مدريد.

ولفتت إلى أنه بعد شهرين في 8 أبريل/نيسان 2017، قام مانزانو بطرد نيمار خلال مباراة برشلونة ومالاجا. 

يشار إلى أن ليونيل ميسي قد يواجه عقوبة قاسية بالإيقاف لمدة تتراوح بين 4 إلى 12 مباراة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *